مجلس الأمن الدولي يتبنى قرارا بشأن إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود

مجلس الأمن الدولي يتبنى قرارا بشأن إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود
مجلس الأمن الدولي يتبنى قرارا بشأن إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود

الأمم المتحدة - سبوتنيك. وقال دي ريفيير خلال جلسة مجلس الأمن: "سيبدأ مجلس الأمن الدولي الآن التصويت على القرار المقدم من الولايات المتحدة وروسيا والنرويج وأيرلندا. حصل القرار على 15 صوتا، وتم تبني القرار بالإجماع".

وينص القرار على أن مجلس الأمن الدولي قرر تمديد عمل معبر "باب الهوى" الحدودي لمدة ستة أشهر، أي حتى 10 كانون الثاني/يناير 2022 مع تمديد ستة أشهر أخرى، أي حتى 10 تموز/يوليو 2022، على أن يتم إصدار تقرير تفصيلي من الأمين العام، يؤكد على شفافية "العمليات عبر للحدود والتقدم في ضمان إيصال المساعدات الإنسانية عبر خطوط الاتصال لتلبية الاحتياجات الإنسانية للسوريين".

هذا وتعاني سوريا، منذ آذار/مارس 2011، من نزاع مسلح. وفي نهاية عام 2017، تم في سوريا إعلان الانتصار على تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا). وفي الوقت الحالي، أصبحت التسوية السياسية وإعادة إعمار سوريا وعودة اللاجئين تحتل الأولوية القصوى.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تقرير دولي :تأثير جائحة كورونا على توظيف النساء أقوى من الرجال
التالى مقتل طفل وإصابة 13 مدنيا بقصف صاروخي للمسلحين على ريف حماة السورية