جولة أوبرا سانت بطرسبرغ تصل إلى دبي

وستعرض أوبرا سانت بطرسبرغ عرضها الشهير "ريغوليتو" لجوزيبي فيردي، من إخراج يوري أليكساندروف.

© Photo / Theatre St. Petersburg Opera House

وتستضيف أوبرا دبي، بصفتها المركز الثقافي الرئيسي للإمارات، أفضل العروض المسرحية والأوبرالية، حيث قدم فيها فنانون أسطوريون، مثل بلاسيدو دومينغو وخوسيه كاريراس وآنا ماريا مارتينيز، ويصل عدد الحضور في قاعتها الرئيسية لأكثر من ألفي متفرج.

وقال يوري فيداكاس، القائم بالأعمال الروسي في الإمارات: "متأكد من أن عرض ريغوليتو، سيحقق نجاحا كبيرا، وستكون القاعة ممتلئة، ولأول مرة، سيأتي فنانو الأداء إلى هنا في إطار التعاون الثنائي بين أوبرا دبي وروسيا".

ووصف زيارة أوبرا سانت بطرسبرغ بأنها مساهمة جادة في تعزيز الثقافة الروسية، مضيفا "هذا ملكنا وتراث بلدنا الرائع".

ويعد عرض "ريغوليتو"، من أشهر أعمال فيردي، حيث حطم بجرأته كيليشيهات الأوبرا، التي تطورت بمرور السنوات.

وقال أليكساندروف: "مثلا عرض ريغوليتو بالرؤية الجديدة لن يكون مهرج المحكمة أحدبا، بل هو شخص ساخر وذكي وشرير، ولكنه ليس عجوزا على الإطلاق، والحدبة ليست إلا قناع لظاهره المهرج، يرتديها في بلاط الدوق فقط، الذي يخفي من خلاله القبح الأخلاقي، لشخص مجبر على تحمل الإذلال المستمر، ويتسلى بالمؤامرات، ويشارك عن طيب خاطر لتسلية سيده وحاشيته".

وتم تنفيذ هذا العرض بدعم تنظيمي من حكومة سانت بطرسبرغ ولجنة الثقافة في سانت بطرسبرغ، ووزارة الخارجية الروسية، في إطار الاتفاقيات المبرمة مع إمارة دبي.

© REUTERS / RULA ROUHANA

وضمت روسيا عروض فرقة الأوبرا الروسية، في البرنامج الثقافي للجناح الروسي في "إكسبو 2020".

وقال ألكسندر غتمان، مدير الجناح الروسي في إكسبو 2020: "يسعدنا أن تكون أوبرا سانت بطرسبرغ جزءًا من البرنامج الثقافي للجناح الروسي في إكسبو 2020 في دبي، والذي سيعرض إحدى أشهر أوبرا فيردي وهو عرض ريغوليتو".

وأضاف بقوله "تعتبر مدرسة الأوبرا الروسية من أفضل المدارس في العالم، ويسعدنا أن واحدة من أفضل دور الأوبرا في سانت بطرسبرغ ستثبت ذلك للعالم عندما تجتمع الدول معًا من أكتوبر/تشرين الأول 2021 إلى مارس/آذار 2022 في دبي، لأن 191 دولة ستشارك في إكسبو 2020".

واستمر قائلا "أنا متأكد من ذلك لأن العديد من العارضين والضيوف في المعرض سيتواجدون في أوبرا دبي في الفترة من 11 إلى 12 أكتوبر، لحضور العرض".

يذكر أنه تأسست أوبرا "سانت بطرسبورغ" للموسيقى الحكومية في عام 1987، وهي معروفة جدًا في روسيا وخارجها.

وفي عام 1998، حصلت الفرقة على مسرحها الخاص، وفي السنوات الأخيرة، قدمت الأوبرا أداءً ناجحًا في فرنسا واليونان وصربيا وفنلندا ولاتفيا وإستونيا وبولندا وأذربيجان وكازاخستان وتركيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ماذا يعني تثبيت سعر صرف الدولار في المصارف اللبنانية وما فوائده الاقتصادية؟
التالى الأردن تدشن حسابا حكوميا لرعاية المسنين اجتماعيا وصحيا ونفسيا