أخبار عاجلة

صحيفة عبرية تكشف موعد تطبيع العلاقات التركية الإسرائيلية

صحيفة عبرية تكشف موعد تطبيع العلاقات التركية الإسرائيلية
صحيفة عبرية تكشف موعد تطبيع العلاقات التركية الإسرائيلية

وأكد المسؤول التركي لصحيفة "يسرائيل هايوم" العبرية، أن الأزمة الدبلوماسية أو مشكلة بلاده مع إسرائيل، تعود إلى القيادة الإسرائيلية الحالية، والممثلة في بنيامين نتنياهو، رئيس حكومة تصريف الأعمال في البلاد.

© AP Photo / Mahmoud Illean

وقال المصدر التركي ـ لم تحدد الصحيفة ماهيته أو كنيته ـ أن بلاده تود إقامة علاقات طبيعية مع تل أبيب، وهو ما أكده الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في وقت سابق بأن مشكلته أو مشكلة تركيا مع القيادة في إسرائيل، وبأنه كان يود استئناف العلاقات، لكن نتنياهو يحول دون ذلك.

وشدد المصدر التركي على أن بلاده ترغب في إعادة أو استئناف العلاقات مع إسرائيل، في حال تشكيل حكومة جديدة في تل أبيب، ليس من ضمن تشكيلتها نتنياهو نفسه.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن وزير الخارجية التركي، جاويش أوغلو، قد بعث برسالة مهمة وخطيرة إلى كل من يائير لابيد، زعيم المعارضة رئيس حزب "يش عتيد/يوجد مستقبل"، ونفتالي بينيت، رئيس حزب "يمينا"، أكد من خلالها أنه في حال رغبة الحكومة الإسرائيلية الجديدة إقامة علاقات طبيعية مع بلاده، يجب عليها تغيير سياستها. 

والأربعاء الماضي، أبلغ يائير لابيد رئيس حزب "هناك مستقبل" (وسط) رئيس إسرائيل، رؤوفين ريفلين، أنه تمكن من تشكيل حكومة.

وستكون رئاسة الحكومة الجديدة بالتناوب بين لابيد، ورئيس حزب "يمينا" نفتالي بينيت، لمدة عامين لكل منهما، بحيث يبدأ الأخير المهمة أولا.

وفي أول تعليق له قال نتنياهو الذي سبق وفشل في تشكيل حكومة عقب الانتخابات الأخيرة التي جرت في 2 مارس/ أيار الماضي: "يجب على أعضاء الكنيست اليمينيين معارضة حكومة اليساريين الخطرة".

وتتألف حكومة بينيت-لابيد من 8 أحزاب تضم مختلف ألوان الطيف السياسي في إسرائيل بداية من أقصى اليمين (يمينا)، وصولا إلى أقصى اليسار (ميرتس).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق خلاف أمريكي إسرائيلي بسبب "مسيرة الأعلام".. فيديو
التالى الأردن... إطلاق الغاز المسيل للدموع على أنصار النائب العجارمة