مسلحون يهاجمون معتقلا تابعا للجيش الأمريكي شرقي سوريا

مسلحون يهاجمون معتقلا تابعا للجيش الأمريكي شرقي سوريا
مسلحون يهاجمون معتقلا تابعا للجيش الأمريكي شرقي سوريا

وأفاد مراسل "سبوتنيك" في محافظة الحسكة نقلا عن مصادر محلية أن مجموعة من المسلحين المجهولين هاجموا سجناً تابعاً لجيش الاحتلال الأمريكي ومسلحين موالين له فجر اليوم، الثلاثاء 6 أبريل، حيث نشبت اشتباكات مع حراس السجن استمرت لأكثر من 15 دقيقة انتهت بانسحاب المهاجمين.

وتابعت المصادر أن السجن المستهدف يقع في مقر (كتيبة الهجانة) سابقا، بالقرب من محطة نفط الكبيبة بريف مدينة الشدادي جنوبي محافظة الحسكة، والذي يضم عددا كبيرا من السجناء من أبناء القبائل العربية ممن تم اختطافهم على خلفية المظاهرات والاحتجاجات الشعبية العشائرية ضد الجيش الأمريكي وتنظيم "قسد" خلال الفترة الماضية.

وكشفت مصادر مقربة من تنظيم "قسد" الموالي للجيش الأمريكي لـ"سبوتنيك" أن السجن المذكور يضم 1100 معتقل بينهم عدد كبير من أبناء القبائل العربية من محافظات دير الزور والحسكة والرقة، والذين تم وضعهم في السجون التي تحوي مسلحين من تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا).

وتابعت المصادر أن الهجوم المسلح يعتبر الأول من نوعه على مبنى السجن، واستمرت الاشتباكات في محيطه أسواره وقرب مداخله لأكثر من 15 دقيقة، مشيرة إلى أن العملية لم يسفر عن اصابات، لتنتهي بتدخل مروحيات (أباتشي) تابعة للجيش الامريكي، قامت بتمشيط مناطق واسعة في محيطه، إلا أن المهاجمين تمكنوا من الانسحاب دون خسائر.

وفي السياق، قتل مسلح من تنظيم "قسد" وأصيب أربعة آخرون بانفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارتهم، فجر اليوم الثلاثاء، في بلدة ذيبان، معقل قبيلة العكيدات العربية (50 كم شرق دير الزور).

وقالت مصادر محلية لـ"سبوتنيك" إن عبوة ناسفة كانت مزروعة على الجانب الأيمن للطريق العام في بلدة ذيبان بالقرب من أحد المقرات العسكرية التابعة لمسلحي التنظيم الموالي للجيش الأمريكي، انفجرت عند خروج سيارة عسكرية من المقر، ما أسفر عن مقتل مسلح في حين تم نقل 4 آخرين إلى المشفى العسكري في القاعدة الأمريكية غير الشرعية في "حقل العمر النفطي" لتلقي العلاج.

وأمس الاثنين 5 نيسان/ أبريل، أقدم مجهولون يستقلون دراجة نارية على قتل ثلاثة مسلحين من التنظيم في البلدة نفسها.

وقال مصدر محلي لـ"سبوتنيك" إن ملثمين أطلقوا النيران من أسلحة رشاشة على حاجز أمني لتنظيم "قسد" داخل البلدة، ما أدى لمقتل المسلحين الثلاثة وإصابة آخرين.

وتشهد مناطق سيطرة تنظيم "قسد" الموالي للجيش الامريكي في المناطق الشرقية من سوريا، ازدياد في عمليات الاغتيال والتفجيرات، والتي غالباً ما تطال مسلحين ضمن تنظيم "قسد" وعاملين لدى مؤسساتها ومتعاونين مع الجيش الأمريكي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزارة الطاقة الأردنية: 1% فقط من المواطنين بلا كهرباء... وهذا مصدر فخر للمملكة
التالى وزير الصحة الجزائري يكشف عن خبر سار بخصوص أعمار المواطنين