أول إجراء بين الإمارات وأمريكا بعد تجميد صفقة "إف 35"

أول إجراء بين الإمارات وأمريكا بعد تجميد صفقة "إف 35"
أول إجراء بين الإمارات وأمريكا بعد تجميد صفقة "إف 35"

© AFP 2020 / Drew Angerer

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية (وام)، إنه "جرى خلال الاتصال الهاتفي استعراض العلاقات الاستراتيجية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك ومنها معاهدة السلام بين دولة الإمارات ودولة إسرائيل ودورها في تحقيق الامن والاستقرار بالمنطقة".

كما بحث الجانبان "الملف الخليجي والتعاون المشترك بين البلدين لمواجهة التهديدات الإقليمية والعمل معا من أجل صون الأمن والاستقرار في المنطقة"، مؤكدان عمق العلاقات الإماراتية الأمريكية والتطور المستمر في مستويات التعاون المشترك بين البلدين الصديقين في المجالات كافة.

وتوجه الشيخ عبد الله بن زايد بالتهنئة إلى أنتوني بلينكن بمناسبة توليه المنصب الجديد، مؤكداً أن دولة الإمارات بدعم ورعاية قيادتها الرشيدة تتطلع إلى تعزيز العلاقات وتوطيد الشراكة مع الولايات المتحدة الأمريكية والعمل معاً من أجل مواجهة التحديات الحالية وصون السلم والأمن الدوليين.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، أكدت أنها "علقت بشكل مؤقت بعض صفقات مبيعات الأسلحة إلى الدول الأجنبية من أجل "مراجعة روتينية" من إدارة الرئيس الحالي جو بايدن.

وأوضح متحدث باسم الخارجية لوكالة "سبوتنيك" عبر البريد الإلكتروني: "علقت الخارجية بشكل مؤقت تنفيذ بعض مبيعات الأسلحة الأميركية إلى الدول الأجنبية"، وذلك من أجل "إتاحة الفرصة للقيادة لمراجعتها". ولم يوضح المتحدث بالتحديد أي صفقات تم تجميدها.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، قال الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب إنه ليست لديه مشكلة في بيع مقاتلات إف -35 للإمارات، والتي قالت أبو ظبي آنذاك إنها جزء من اتفاق السلام الذي تم توقيعه مع إسرائيل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مرض الزهايمر يصيب النساء والرجال بطرق مختلفة